أعلن الحرس الثوري الإيراني ، اليوم الثلاثاء 16 أكتوبر ، مقتل أمير تنظيم “داعش” في محافظة ديالى العراقية، مؤكدا أنه العقل المدبر للهجوم الذي استهدف عرضا عسكريا في مدينة الأهواز الإيرانية.

وأضاف الحرس الثوري الإيراني في بيان، أن أمير “داعش” في ديالى ولقبه “أبو ضحى”، قتل على يد “قوات المقاومة” في العراق ضمن عملية خاصة.

وكان قد تسبب الاعتداء الذي استهدف العرض العسكري في مدينة الأهواز جنوب غربي إيران في الـ 22 سبتمبر الماضي، باستشهاد 29 شخصا وإصابة عشرات آخرين بجروح، علما أن تنظيم “داعش” أعلن مسؤوليته عن الهجوم.