صعَّدت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية من لهجتها ، اليوم الخميس 11 أكتوبر ،تجاه السعودية، على خلفية اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي منذ دخوله مبنى قنصلية بلاده في إسطنبول يوم 2 أكتوبر الماضي، حيث وصفت النظام السعودي بأنه "شرير ومتهور، وغير جدير بثقة الولايات المتحدة".

وأشارت الصحيفة إلى أن السلطات التركية عندما قالت للصحفيين، إن الصحفي خاشقجي يمكن أن يكون قُتل داخل مبنى القنصلية، قدَّمت بعض التفاصيل، لكنها لم تكن كافية لكشف غموض القضية. 

وأضافت"ولكن الوضع تغيَّر الآن، فلقد عرضت السلطات التركية تفاصيل مثيرة؛ منها تسجيلات فيديو وصور التقطتها كاميرات المراقبة، والكثير من الأدلة التي تُظهر كيف دخلت القنصليةَ مجموعةٌ من 15 سعودياً يوم الثاني من أكتوبر ، وهو اليوم نفسه الذي اختفى فيه خاشقجي. كما تم توثيق رحلات طائرتين خاصتين قدِمتا من الرياض، بالإضافة إلى تحركات سعوديين في جميع أنحاء إسطنبول".