تمكنت الشرطة البلغارية، من إلقاء القبض على مشتبه به في قتل الصحفية "فيكتوريا مارينوفا"، التي عثر على جثتها مؤخرا، أثناء محاولة دخوله الأراضي الألمانية.
جاء ذلك حسب إفادة التلفزيون البلغاري، الذي أكد على أن الحمض النووي للشخص المقبوض عليه، هو نفس الحمض النووي الذي تم العثور علية على الجثة.


ومن جانبه أعلن "جيورجي جيورجييف" المدعي العام البلغاري في مدينة روسه، في وقت سابق، أن الشرطة سوف تأخذ في الاعتبار كل الفرضيات الشخصية والمهنية، أثناء التحقيقات.

الجدير بالذكر أن فيكتوريا مارينوفا، الصحفية بإحدى المحطات التليفزيونية، كانت قد تم تعذيبها قبل قتلها وإلقاء جثتها بنهر الدانوب في مسقط رأسها، وتأتي تلك الجريمة عقب استضافتها للصحفيين قاموا بالتحقيق في واقعة فساد تتعلق بأموال الاتحاد الأوروبي.