Image copyright Getty Image caption تشهد مصر عشرات الحوادث الناتجة عن تصادم القطارات بالسيارات سنويا

قُتل ستة أشخاص وأصيب آخرون في حادث تصادم بين سيارة نقل محملة بالركاب وقطار قرب بلدة العياط جنوب الجيزة.

وذكرت وزارة النقل في بيان لها قبل قليل أن القطار كان يسير بالسرعة المسموح بها أثناء عبوره تقاطع سكك حديد في قرية "البليدة"، الذي كان معطلا في الوقت الذي عبرته فيه السيارة.

وأشارت التحقيقات الأولية للشرطة بعد معاينة موقع الحادث إلى أن الضباب الكثيف كان من العوامل التي أدت إلى الحادث.

وقال شهود عيان إن سيارة نقل تحمل عمالا زراعيين عبرت تقاطع "البليدة" قرب مدينة العياط، في غفلة من حارس التقاطع أثناء قدوم قطار كان في رحلة من القاهرة إلى أسيوط، ما أدى لوقوع تصادم مروع بين السيارة والقطار.

من جهة أخرى، تسببت أحوال الطقس السيء والشبورة المائية الكثيفة في مقتل 22 شخصا وإصابة 21 آخرين على الأقل، في حادث تصادم أكثر من 22 سيارة بالطريق الصحراوي الشرقي قرب مدينة بني سويف جنوبي مصر.

وقالت مصادر طبية إن إحدى السيارات اشتعلت فيها النيران مما أدى إلى تفحم خمسة من ركابها.

وتشهد مصر سنويا عشرات الحوادث الناجمة عن عبور"تقاطعات السكك الحديد بالتزامن مع مرور القطارات، ما يتسبب في وقوع قتلى ومصابين.

Image copyright Getty Image caption هناك آلاف الفتحات التي أحدثها الأهالي في سياج السكك الحديد

وكان 27 شخصا قد قُتلوا وأُصيب 30 آخرون في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2013 جراء اصطدام قطار متجه إلى دهشور بسيارتين أثناء عبورهما تقاطعا بالتزامن مع مرور قطار الواحات البحرية وطريق الفيوم.

كما قُتل 51 طفلا وأُصيب آخرون جراء اصطدام قطار وحافلة مدارس أثناء عبور الحافلة لتقاطع على خط السكة الحديدية المتجه إلى أسيوط بصعيد مصر، وهو ما وُصف بأبشع حادث في ذلك العام.

يُذكر أن هناك 1332 تقاطع سكك حديد أنشأتها الهيئة القومية لسكك حديد مصر وفقا للهيئة.

لكن الأهالي يحدثون فتحات في سياج السكك الحديد ليقيمو ما يُعرف بـ "التقاطعات العشوائية"، وهي الفتحات التي بلغ عددها، وفقا لآخر تقديرات الهيئة القومية لسكك حديد مصر عام 2013، حوالي 4500 تقاطعا.

Image copyright Getty Image caption تحتل مصر مركزا متقدما بين دول العالم من حيث عدد حوادث السير

وتبلغ نسبة حوادث التصادم في تقاطعات السكك الحديد حوالي 55.2 في المئة من إجمالي حوادث القطارات، وفقا لإحصائيات هيئة السكة الحديد في مصر عام 2013.

وتمتد خطوط السكك الحديد في مصر على ستة آلاف كيلو متر تخدم عددا كبيرا من المحافظات، مع وجود مناطق لا يمكن الوصول إليها إلا عبر القطار.

ورغم وجود مزلقانات إليكترونية الغلق تقطع الطريق أمام مرور أي من المركبات أثناء مرور القطارات، لا زال عدد كبير منها لم تمتد له يد بالتطوير أو الصيانة منذ 1851، وفقا للمهندس هاني حجاب أحد الرؤساء السابقين للهيئة القومية لسكك حديد مصر في تصريحات سابقة للصحافة.

وتحتل مصر المركز الأول في قائمة الدول الأكثر تعرضا لحوادث السير وفقا لمنظمة الصحة العالمية، إذ يُقدر عدد ضحايا ذلك النوع من الحوادث بحوالي 12 ألف قتيل و50 ألف مصاب سنويا.