قالت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية إن دونالد ترامب، المرشح الجمهورى المحتمل لانتخابات الرئاسة الأمريكية، يزعم أن دعم المسيحيين الإنجيليين دفعه إلى المركز الأول بين الجمهوريين، قبل إجراء الانتخابات التمهيدية، غدا الاثنين فى ولاية أيوا.

وأضافت الصحيفة أنه فى اجتماع حاشد فى مدينة دافنبورت، وبعد نشر نتائج الاستطلاع الأخير لبلومبرج و"دي موين ريجستر" والذى يحظى باحترام كبير، قبل انتخابات الاثنين، وتفوق ترامب بخمس نقاط على تيد كروز، زعم رجل الأعمال الشهير، أن دعم المسيحيين كان مصيرى.

وظهر على المسرح مع جيرى فالويل جونيور، رئيس جامعة "الحرية" المسيحية الذى حصل ترامب على تأييده. وقال الملياردير "حققت مكسبا فى استطلاع "ريجستر"، ويظهر أنى فى المقدمة مع الأنجليين".

وقال البعض إنهم منجذبون لترامب لأنه يتحدث بما يجول بخاطره، لأنهم ضاقوا من وضع الدولة ويجدون صراحته مثيرة للإعجاب.

ونقلت "الإندبندنت أون صنداى" عن تريش دافى، قولها "لا أعرف إذا كنت سأصوت لصالحه، لكنه يتحدث عن نفس الغضب الذى يحدثه ساندرز (مرشح ديمقراطى محتمل).

بينما تشكك بعض المتدينين فى مدى مصداقية ترامب فى سعيه لوصف نفسه كرجل مؤمن.