قال الرئيس رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إن تركيا "ستقاطع المنتجات الإلكترونية الأمريكية"، و"ستصنع وتصدر منتجات بجودة أفضل من تلك التي تستوردها بالعملات الأجنبية".


جاء ذلك في كلمة خلال حضوره ندوة بـ"وقف الأبحاث السياسية والاقتصادية والاجتماعية" في أنقرة، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ16 لوصول حزب العدالة والتنمية لسدة الحكم بالبلاد.


. وأكد الرئيس التركي، خلال كلمته، أن بلاده عازمة على تقديم مزيد من الحوافز لرجال المال والأعمال الراغبين في الاستثمار بتركيا.
وعن الهجمات الاقتصادية التي تشهدها البلاد، قال أردوغان: "بعد أن فشلوا في إرغامنا على تنفيذ ما يريدونه على الأرض لم يترددوا في استخدام السلاح الاقتصادي ضدنا، لكن بلادنا تملك إحدى أقوى الأنظمة المصرفية في العالم".


يذكر أن العلاقة بين الجانبين التُركي والأمريكي تشهد توتراً اقتصاديا وصل إلى فرض عقوبات على الجانب التركي، بسبب إخضاع القس الامريكي "أندرو برانسون" للإقامة الجبرية،  لاتهامه بالانضمام لمنظمات إرهابية في تركيا.