أكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيدر ناورت
خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء 31 يوليو ، استعداد واشنطن للتفاوض مع إيران بخصوص برنامجها النووي ، حيث أن الرئيس دونالد ترامب، ووزير الخارجية، مايك بومبيو، يريدان لقاء المسؤولين الإيرانيين لحل الإشكالات العالقة، وأن هذا الموقف .

وأوضحت المتحدثة أن  " هذا العرض ليس جديدا ،فقد أبدي ترامب، أمس ، استعداده للاجتماع مع المسؤولين الإيرانيين؛ في أي وقت أرادوه وبدون شروط. 

وقالت "الأهم هو أن نلتقي ونحل المشاكل"، مشددة أن "الولايات المتحدة والعالم، وحتى الشعب الإيراني، يريدون أن تغير طهران تصرفاتها، وتجلس  على الطاولة مع إيران".