ضعف الإعصار المدارى ستان بعد أن مر فوق ساحل شمال غرب أستراليا فى وقت مبكر الأحد، لكن بعض البلدات الداخلية الصغيرة ظلت على حذر فيما استمرت المخاوف من الأمواج العاتية والسيول.

وذكر مكتب الأرصاد الجوية فى أستراليا أن الإعصار ستان الذى ينتمى للفئة الثانية وصل إلى اليابسة على بعد نحو 120 كيلومترا شمال شرقى بورت هيدلاند أكبر مركز لتصدير الحديد الخام فى العالم فى الساعات الأولى من صباح الأحد.

وقالت شرطة ولاية كوينزلاند أن شخصا لقى حتفه بعد أن جرفته مياه السيول أثناء الليل فى الولاية الجنوبية. وفى ولاية نيو ساوث ويلز دمرت رياح قوية عدة منازل فيما غمرت المياه طرقا وانقطعت الكهرباء فى عدة مناطق.

وفى تسمانيا نشب نحو 80 حريقا هائلا فى غرب الولاية منذ أن ضرب البرق المنطقة يوم 13 يناير فدمر آلاف الفدادين من أراضى الغابات ومن بينها أشجار يرجع عمرها إلى ألف سنة فى غابات مدرجة على قائمة التراث العالمى.

ووجهت نصائح إلى سكان شرق تسمانيا بالاستعداد لمزيد من السيول الأحد فى ظل توقعات سقوط أمطار غزيرة. والإعصار ستان هو أول أعاصير الموسم الذى عادة ما يستمر ستة أشهر اعتبارا من أول نوفمبر.