طالبت النمسا الاتحاد الأوروبي بتغيير قواعد سياسة الهجرة وتشديدها ليصبح "من المستحيل" في المستقبل تقديم طلبات لجوء

وقال وزير الداخلية النمساوي هربرت كيكل، اليوم الأربعاء 11 يوليو، بأن على الاتحاد الأوروبي جعل الأمر يبدو مستحيلا لتلقي طلبات اللجوء، مضيفاً أن الحلول الأخرى ستدفع المهربين إلى القول للمهاجرين: "آخذ مالكم لأوصلكم إلى الاتحاد الأوروبي، فلديكم ضمان التمكن من تقديم طلب لجوء مع احتمال ضئيل جدا جدا بترحيلكم".

وتابع "لا أرى في أي مكان في هذا النص أن أوروبا يجب أن تكون مسؤولة عن طلبات لجوء أشخاص أتوا من مناطق بعيدة آلاف الكيلومترات".

ويعد كيكل من اليمين المتطرف في النمسا، التي تذهب إلى إجراءات متطرفة ضد الهجرة والمسلمين، وهو من حزب "الحرية" اليميني المتطرف.