ركزت أخبار ليبيا اليوم على ما تعرض له مدنيين بمدينة بنغازى جراء القصف العشوائى، فيما تناولت أخبار ليبيا اليوم ما أعلنته السلطات التونسية من إغلاق معبر رأس جدير الحدودى.

وتناولت أخبار ليبيا اليوم ما أعلن عن مصرع طفل ورجل بمدينة بنغازى شرق ليبيا جراء القصف العشوائي، الذى استهدف المناطق السكنية وعمليات القنص الجارية.

ونقلت اخبار ليبيا اليوم عن مسؤولة الإعلام بمُستشفى الجلاء ببنغازى، فاديا البرغثى، إن المستشفى تسلمت جثمان الطفل المعتصم بالله البرعصى لإصابته بشظية فى البطن جراء سقوط قذيفة بشارع عمرو بن العاص وسط البلاد أدت إلى مقتله فى الحال.

وأضافت البرغثى أن المُستشفى تسلم أيضا جثمان محمد المجبرى إثر استهدافه من قبل قناص عقب خروجه من مسجد منطقة اللثامة ببنغازى ما أدى إلى مصرعه فى الحال، يذكر أن سقوط القذائف العشوائية على الأحياء السكنية بمختلف المناطق ببنغازى أدى إلى مقتل وإصابة المئات.

فيما تناولت أخبار ليبيا اليوم إعلان السلطات التونسية السبت، إغلاق معبر رأس جدير الحدودى مع ليبيا غداة تبادل لإطلاق فى الجانب الليبى.

وقالت وزارة الداخلية أنه تم غلق معبر رأس الجدير الرئيسى بين البلدين صباح اليوم إثر تسجيل تبادل لإطلاق النار داخل القطر الليبى بين ما يسمى بكتيبة "طارق الغايب" والعاملين بالمعبر من الجانب الليبى. وكانت تونس شرعت فى وقت سابق من العام الجارى فى مد جدار ترابى وحفر خندق على طول 200 كلم من حدودها مع ليبيا الغارقة فى الفوضى لمنع تسلل الجهاديين وتسريب أسلحة إلى تونس.