ركزت أخبار فلسطين اليوم على عقد سفارة فلسطين بالقاهرة، بالتعاون مع إقليم حركة فتح ندوة بمناسبة اليوم العالمى للدفاع عن حقوق الفلسطينيين فى الداخل، فيما تناولت أخبار فلسطين اليوم إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلى نيران أسلحتها الرشاشة على المزارعين شرق خان يونس جنوب غزة.

وتناولت أخبار فلسطين اليوم عقد سفارة فلسطين بالقاهرة، بالتعاون مع إقليم حركة فتح ندوة بمناسبة اليوم العالمى للدفاع عن حقوق الفلسطينيين فى الداخل، شارك فيها كل السفير محمد صبيح أمين سر المجلس الوطنى الفلسطينى، والمستشار الثقافى لسفارة دولة فلسطين محمد خالد الأزعر، وأمين سر حركة فتح سميح برزق بحضور ممثلين عن النقابات والأحزاب المصرية ولفيف من الشخصيات العامة وأبناء الجالية فى مصر وسط تغطية لقنوات الفضائيات المصرية.

وركزت أخبار فلسطين اليوم ما أكده أمين سر حركة فتح سميح برزق أنه تأسيسا على الصمود في الارض داخل فلسطين المحتلة، و بالرغم من التضييق والتقييد العنصري سواء على الفلسطينيين المهجرين أو المقيمين في أرضهم وأمام دعوات الترانسفير والإبادة العرقية، ان حركة فتح تعلن أن أية اجراءات قديمة أو مستجدة تمس فلسطينيي الداخل من أجل اقتلاعهم من أراضيهم هي محاولات فاشلة، وأكد أن حركة فتح تعتبر هذه الخروق اللانسانية لحقوق أولئك المواطنين تستدعي ضغط المجتمع الدولى من أجل وقف تلك السياسات اللانسانية؛ لأن هؤلاء المرابطين ذخر المجتمعات الفلسطينية وغير قابلين للإخلاء والاقتلاع من أرضهم.

فيما أكد السفير صبيح على أن تلك الشريحة الفلسطينية هي الأكثر صمودا وعطاءا منذ النكبة، فهم على تماس مع العدو وجها بوجه ولكن عطائهم الثقافي مستمر ، ورغم تعرضهم للتمييز في الصحة والتوظيف وتملك الاراضي الا انهم صمدوا وحافظوا على هويتهم وأبدعوا في ثقافتهم وتركوا بصمة في ارث فلسطين الثقافي كمحمود درويش وايميل حبيبي ، وقد كان اليوم رسالة تحية وعهد على الالتزام بنشر قضيتهم في شتى المحافل الدولية لشحذ همتهم وتعزيز صمودهم أمام سياسات العدو المستمرة.

فيما ركزت أخبار فلسطين اليوم على إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلى نيران أسلحتها الرشاشة على المزارعين شرق خان يونس جنوب قطاع غزة بفلسطين. وذكرت مصادر محلية أن جنود الاحتلال المتمركزين على الشريط الحدودى الفاصل أطلقوا النار تجاه مجموعة من المزارعين ورعاة الأغنام المتواجدين فى الأراضى الزراعية الحدودية شرق خان يونس دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.