أوضح الأمين العام لحلف الشمال الأطلسي “ناتو” ينس ستولتنبرغ، أن مقاتلة روسية انتهكت المجال الجوي التركي رغم التحذيرات المستمرة للمسؤولين الأتراك، داعياً روسيا إلى التحرك بمسؤولية، واحترام المجال الجوي للحلف.

جاء ذلك في بيان صادر عن ستولتنبرغ اليوم السبت، حيث قال ” أظهرت الحوادث السابقة مدى خطورة هكذا تصرفات”، مؤكداً ضرورة أن تتخذ روسيا كافة التدابير من أجل عدم تكرار حدوث انتهاكات مماثلة.

وأضاف ستولتنبرغ، “نرحب بالتواصل المباشر بين أنقرة وموسكو، وأدعو إلى التأني وخفض التوتر، كما إن تركيا والناتو متضامنان، وندعم وحدة أراضي حليفتنا تركيا”.

وتابع أمين عام الناتو “ومع استمرار أعضاء الحلف بتعزيز الدفاعات الجوية التركية، اتخذ قرار بزيادة عدد طائرة الإنذار المبكر من طراز “أواكس” في شهر كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وهذا القرار اتخذ قبل حادثة أمس”.

وكانت وزارة الخارجية التركية أعلنت في بيان لها في وقت سابق اليوم أن مقاتلة روسية من طراز “سو 34 ” انتهكت المجال الجوي التركي أمس الجمعة، مشيرةً إلى أنه تم توجيه تحذير لها عدة مرات من قبل عناصر أنظمة الرادارات التركية، لافتاً إلى أن الانتهاك يعد مؤشراً واضحاً وجديداً للتصرفات الروسية لزيادة المشاكل، رغم تحذيرات تركيا وحلف شمال الأطلسي “ناتو” لموسكو بهذا الصدد.

وأكد البيان أن الخارجية استدعت مساء أمس السفير الروسي إلى مقر الوزارة، معربة عن احتجاجها واستنكارها الشديدين إزاء انتهاك المقاتلة الروسية للأجواء التركية.

المصدر: الأناضول