قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، مساء اليوم الثلاثاء، 15 مايو 2018، إن الأوضاع في الشرق الأوسط مرشحة للانفجار ويمكن أن تتحول إلى حرب شامل، الأوضاع هناك (الشرق الأوسط) خطرة للغاية وفي حال انفجارها سترافقها أعمال عنف وحروب دامية، وإن قراران للولايات المتحدة لا يمكن أن توافق عليهما فرنسا بأي شكل من الأشكال هما انسحاب واشنطن من اتفاق إيران النووي، ونقل سفارتها لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس.
 ويرى وزير الخارجية الفرنسي أن الخلاف في وجهات النظر بين باريس، وواشنطن حول اتفاق إيران النووي يعود لسببين، الأول: لأن الاتفاق ينسجم مع نظام عدم انتشار الأسلحة النووية، والثاني: لأن الاتفاق يصب في مصلحة الأمن الدولي.