اشترك لتصلك أهم الأخبار

لم يخطر ببالها لحظة واحدة أن تدخل أروقة محكمة الأسرة، خاصة بعد أن أتمت عامها الـ60، لتحكى أمام القاضى سبب طلبها «خلع» زوجها، بعد 30 عاماً زواجاً.

وتحكى السيدة العجوز، لـ«المصرى اليوم»: «أقمت دعوى أطالب فيها بخلع زوجى المسن».

وتضيف: «تزوجت عام 1986، لكن بعد عدة سنوات، تحول زوجى إلى مدمن مخدرات، واعتاد ضربى وإهانتى والاستيلاء على الأموال التى أتحصل عليها».

وتضيف: «طلبت منه الطلاق، إلا أنه رفض، وصبرت وتحملت، إلا أنه فى إحدى المشاجرات حاول إلقائى من شرفة الشقة، وتدخل الأولاد وأنقذونى من يديه، وحاول التخلص منى بفتح أسطوانة الغاز مرتين ليقتلنى، ولما قلت لأولادى، كذبونى».