أحمد حمدي : بواسطه

ضمن حملة لمنظمة «انقذوا الأطفال»، الموجهة لإنقاذ أطفال مدينة الغوطة بريف دمشق في سوريا، نشر النجم البرتغالي لنادي ريـال مدريد وأفضل لاعب في العالم، كريستيانو رونالدو، فيديو على حسابه بـ«تويتر» يظهر القصف وآثاره، فيما وجه لأطفالها رسالة لخصها في 7 كلمات، بمناسبة مرور 7 سنوات على بداية الحرب في سوريا.

رسالة قوية من 7 كلمات

وقال قائد المنتخب البرتغالي في رسالته لأطفال الغوطة: «كونوا أقوياء، تحلوا بالإيمان، لا تستسلموا أبدًا».

وأعجب بتغريدة «رونالدو» أكثر من 50 ألف شخص، فيما أعاد تغريدها أكثر من 22 ألف.

Be strong. Have faith. Never give up. #7WordsForSyria @SavetheChildren https://t.co/WjGltzXhSV