أحمد حمدي : بواسطه

جدل كبير أثاره منشور على صفحة تحمل اسم البرلمانية العراقية جميلة العبيدي قُدم فيه عرضًا مغريًا جدًا لكل الراغبين في الزواج من امرأة ثانية وثالثة، عرض اعتبره البعض «كمينًا».

«الزواج لا يحتاج إلى موافقة الزوجة الأولى»

ومن المعروف عن «العبيدي» مساندتها لفكرة تعدد الزوجات، وهو الرأي الذي لا تخفيه وتعلنه دائمًا على شاشات التلفزيون، حيث ظهرت في برنامج «عين الديموقراطية» على قناة «العراقية»، قبل حوالي عام قالت فيه إن هناك قرابة 3 ملايين ما بين «مطلقة وعانس وأرملة»، حسب تعبيرها، لتقول: «من ضمن الحلول هو تعدد الزوجات».

Uploaded by عين على الديموقراطية | Eye on Democracy on 2017-03-17.

ونشرت صفحة تحمل اسمها على «فيس بوك»، قبل حوالي يومين، منشور قدمت فيه عرضًا مغريًا لكل من يرغب في تعدد الزوجات، قالت فيه: «كل شخص يريد الزواج من إمرأة ثانية أو ثالثة ولا يملك المال للزواج عليه مراسلتي فأنا أتكفل بزواجه وأدفع له إيجار منزل أو شقة لسنه كاملة. علمًا الزواج لا يحتاج إلى موافقة الزوجة الأولى».

وأضاف: «لدي محامين في جميع المحافظات من أجل تخليص إجراءات عقد الزواج مع توفير سيارة خاصة تنقلك من منزلك إلى المحكمة وبالعكس مع هدية بسيطة حلقات لك ولعروستك».

جميلة العبيدي

كل شخص يريد الزواج من إمرأة ثانية أو ثالثة ولا يملك المال للزواج عليه مراسلتي فأنا اتكفل بزواجة وادفع له إيجار منزل أو شقة لسنه كاملة . علما الزواج لا يحتاج إلى موافقة الزوجة الأولى . لدي محامين في…

وتفاعل أكثر من 20 ألف مع العرض بالتعليق على المنشور، وفيما انهالت التعليقات الساخرة من الرجال والغاضبة من بعض النساء، بالإضافة إلى تعليقات طلبت إيضاح طريقة التواصل، اعتبر البعض العرض بمثابة الفخ، فعلق حساب يحمل اسم «أبو وسام»: «شكلك بدك تعملي فخ محكم للأزواج منشان يعلقو مع زوجاتهم»، كما علق حساب يحمل اسم «محمد عبدالحي البصري» قائلًا: «دير بالكم هذا كمين.. ﻻتضحك عليكم»، كذلك علق حساب يحمل اسم «أبو آدم أبو آدم» قائلًا: «علي فاكرة دا مقلب، كل الي سأل عن الموضوع ده تم التبليغ عنه ربنا معاكم».

Image may contain: 1 person