قال النجم العالمي ويل سميث، إنه يرغب في أن يكون جزءا من الحل وسط تصاعد الجدال حول قائمة المرشحين لجائزة الأوسكار، والتي لا تضم أي نجم من أصحاب البشرة السمراء.

وأضاف الممثل الأمريكي أنه سينضم إلى قرار زوجته جادا بنكيت سميث، والمخرج سبايك لي، في عدم حضور حفل توزيع جوائز «أوسكار»، الشهر المقبل.

وقال سميث لشبكة «آي تي في»، البريطانية، إن قرار المقاطعة لا يتعلق بعدم ترشيحه للجائزة، لكن الأمر هو مجرد إرسال رسالة للقائمين على الجائزة.