«حق مرضى السرطان فى الإنجاب»، مبادرة أطلقها أطباء الجمعية المصرية للصحة الإنجابية، بالتعاون مع أطباء الأورام، والتى تهدف إلى رعاية مرضى السرطان والتأكيد على حقهم فى الإنجاب من خلال تجميد البويضات للسيدات أو الحيوانات المنوية للرجال، وحفظها قبل بدء مراحل العلاج الكيماوى التى تقضى على الخصوبة.

الأطباء الذين أطلقوا المبادرة فى المؤتمر الدولى الرابع لأمراض الذكورة والعقم، أكدوا أنها تساهم فى رفع الحالة المعنوية للمريض، وطالبوا نقابة الأطباء ووزارة الصحة، بوضع ميثاق مُلزم لكل طبيب معالج، بأنه فور تشخيص الحالة واكتشاف الإصابة يطلب من المريض الحفاظ على الخصوبة لاستخدامها وقت الحاجة وبعد الشفاء، خاصة أن كثيرا من المرضى وأيضا الأطباء يكون شاغلهم الأساسى هو محاربة السرطان والقضاء عليه دون الانتباه لأعراضه التى تحرم المريض من حلم الإنجاب.