استطاع فريق من طلبة كلية الهندسة الإلكترونية بجامعة المنوفية، تحقيق المركز الثانى في مسار الأنظمة المدمجة Embedded Systems بمسابقة ابتكار، والتى نظمتها وزارة الاتصالات المصرية بحضور الدكتور ياسر القاضى، وزير الاتصالات، من خلال المشروع المقدم منهم تحت عنوان «تواصل».

وأشار الدكتور صلاح شعبان، الأستاذ بقسم الاتصالات، المشرف على المشروع، إلى أن فكرة المشروع عبارة عن جهاز إلكترونى محمول يساعد الصم في التواصل مع ذويهم والمجتمع المحيط بهم والتفاعل معه بسهولة، حيث يعمل الجهاز كمترجم للغة الإشارة اعتماداً على بعض التقنيات الحديثة في التصوير ومعالجة إشارات اليدين والجهاز يعمل في اتجاهين: الأول هو استقبال إشارات الصم وترجمتها إلى كلام منطوق ومسموع يفهمه الأشخاص الأصحاء.

وفى الاتجاه الآخر يقوم الجهاز باستقبال الكلام والأصوات من الشخص الصحيح ويترجم هذه الأصوات إلى الإشارات المقابلة في لغة الصم، ويستطيع الأصم رؤيتها على شاشة ساعة ذكية يرتديها في يده، ما يسهل عليه فهم المجتمع والتواصل معه، كما يقوم الجهاز بتنبيه الأصم عند وجود أصوات بعض الأخطار التي تعتمد على السمع مثل إنذار الحريق وأصوات السيارات القادمة من الخلف وأصوات طرق الأبواب، وذلك عن طريق اهتزاز الساعة التي يرتديها في يده عند استقبالها لأى من هذه الأصوات وإظهار صورة لنوع الصوت على شاشة الساعة.