دائماً ما يخلع الكثير منا حذاءه داخل المنزل، لكن لو علمنا هذه المعلومة فقد نغير هذه العادة السيئة، إذ يُدخل الحذاء معه أكثر من 440.000 نوع من البكتيريا إلى منازلنا.

وحتى نحمي منازلنا من البكتيريا التي تجعله مثل الحمام، كما أشارت دراسة لجامعة أريزونا، ينصح بالتخلي عن هذه العادة. وللبدء، علينا تخصيص حذاء للمنزل.

وقال الدكتور جربا الباحث المسؤول عن الدراسة، التي نشرتها النسخة الإسبانية من موقع هاف بوست، إن تراكم الأوساخ -التي تحمل بقايا مخلفات الحيوانات- في الشارع هي مصادر البكتريا التي تسبب العدوى.

وأضاف المتحدث أن "96% من بكتريا القولونيات البرازية والإشريكية القولونية (E.Coli)، في نعال الأحذية تظهر نتيجة احتكاك دائم بمخلفات الحيوانات في الأماكن العامة أو الاحتكاك مباشرة بها".

ويضيف الباحث "يمكن للبكتريا أن تنتقل لمسافات طويلة في الأحذية بعد تلوثها، فتسبب الإسهال والالتهاب السحائي وأمراض الدم بالإضافة إلى ذلك فإن هذا لا يتعلق بالأسطح المتسخة وإنما يتعلق بعينة عشوائية أظهرت وجود 440.000 بكتريا من تسعة أنواع مختلفة في نعل الحذاء.

الحل لكي لا تكون أرضية المنزل مثل أرضية حمام عام هو خلع الحذاء قبل الدخول إلى المنزل أو غسله مع السجاد.

Thomas Trutschel via Getty Images