سرق مراهقٌ يبلغ من العمر 16 عاماً الأضواء في مدينة بولتون الإنكليزية، بحفل تخرجه من المدرسة الثانوية بأسلوبٍ مبذر، بمساعدة قنابل الدخان، وطاقم إنتاج أفلام، وأسطولٍ من السيارات تبلغ قيمتها 654 ألف دولار أميركي.

وفق تقرير The Daily Mail حقق المراهق الأنيق زين كاياني هذا الظهور الرائع بعدما استأجر أخوه "أمير" السيارات، التي شملت سيارة رولز رويس قيمتها 458 ألف دولار أميركي من أجل الحفل.

وقام أمير بهذه اللفتة الرائعة لشقيقه لأنَّه كان فخوراً به بعد المجهود الشاق الذي بذله خلال عامه الأخير بالمدرسة الثانوية.

وصُوِّرَت رحلة زين من منزله إلى العشاء الرسمي بملعب ماكرون الخاص بنادي بولتون واندررز لكرة القدم.

Close

حفل مدرسي

لـ

مشاركة

تغريدة

s