علقت الدكتورة عالية المهدي، عميدة كلية اقتصاد وعلوم سياسية سابقًا، على حادث دهس سيارة مجموعة من المصلين في أثناء خروجهم من صلاة التراويح بمسجد فنزبري بارك، أو المسجد الكبير في شمال لندن.

 

وقالت في تدوينة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "كل فعل له رد فعل، للأسف، عمل لندن الإرهابي ضد المسلمين الخارجين من الجامع هو رد فعل للأعمال الإرهابية لداعش وأخواتها، الأغلبية بتشيل مسئولية القلة المندسة، والشعوب بتعاني من أفعال حكوماتها اللامسئولة".

ودهست سيارة مجموعة من المصلين لدى خروجهم من صلاة التراويح في مسجد فنزبري بارك، أو المسجد الكبير في شمال لندن.

 

وقالت الشرطة البريطانية إنها تتعامل مع "حادث كبير" بشارع سيفن سيسترز شمال لندن، معلنة أن هناك عددا من  القتلى والجرحى جراء الحادث.