تقدماً ملحوظ حققته مصر فى تقرير الأمم المتحدة عن أسعد الدول لعام 2017، حيث تقدمت 16 مركزاً مقارنة بما كانت عليه فى تقرير 2016.

وتم الكشف عن تقرير السعادة العالمى لعام 2017 الذى تصدره الأمم المتحدة منذ عام 2012، الإثنين، حيث حلت مصر فى المركز 104، بعد أن كانت تشغل المركز 120 عام 2016، والمركز 135 عام 2015.

ويستند مؤشر السعادة إلى 6 عوامل، وهى نصيب الفرد من الناتج المحلى الإجمالى، والسنوات المتوقعة للحياة بصحة، والدعم الاجتماعى (وجود شخص للاعتماد عليه فى الأوقاف الصعبة)، وغياب الفساد والحرية الاجتماعية، والسخاء (ويتم قياسه بناء على أحدث التبرعات). وتصدرت النرويج قائمة الدول الأكثر سعادة فى العالم، وجاءت الدنمارك وأيسلندا بعد النرويج، وتلتهما سويسرا. وجاءت فنلندا فى المركز الخامس، ثم هولندا، ثم كندا، ثم نيوزيلندا، ثم أستراليا، وجاءت السويد فى المركز العاشر.

وأشار التقرير إلى أن دول أفريقيا جنوب الصحراء وسوريا واليمن هى الأتعس حالا بين 155 دولة شملها التقرير السنوى الخامس الذى أعلن فى الأمم المتحدة.

وذكر التقرير أن الدول العشر الأقل سعادة هى اليمن التى شغلت المركز 146، ثم جنوب السودان (147)، ليبيريا (148)، غينيا (149)، توجو (150)، رواندا (151)، سوريا (152)، تنزانيا (153)، بوروندى (154)، وأخيرا جمهورية أفريقيا الوسطى فى المركز 155.

وتصدرت الإمارات قائمة الدول العربية فى مؤشر السعادة، بينما احتلت المرتبة 21 عالميا، وجاءت قطر فى المرتبة (35)، والسعودية (37)، ثم الكويت (39)، والبحرين (41)، الجزائر (53)، ليبيا (68)، الأردن (74)، المغرب (84)، لبنان (88)، الصومال (93)، تونس (102)، والعراق (117)، السودان (130)، واليمن (146)، وسوريا (152).

أما إسرائيل فجاءت فى المركز الـ11، فيما جاءت تركيا فى المركز 69، والصين (79)، باكستان (80)، وإندونيسيا (81)، وحلت نيجيريا فى المركز 95، بينما جاءت إيران فى المركز 108.

وجاءت الولايات المتحدة الأمريكية فى المركز الـ(14). وقال جيفرى ساكس، مدير الشبكة والمستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، فى مقابلة مع وكالة رويترز إن التقرير يهدف إلى توفير أداة جديدة للحكومات والشركات والمجتمع المدنى لمساعدة بلادهم فى إيجاد طريقة أفضل للرفاهية.

«لدينا شعب سعيد بالخير الذى بين يديه، ومقيمون راضون، واقتصاد واعد، وقيادة حريصة على إتمام المهمة» بهذه الكلمات علَّق الشيخ محمد بن راشد، نائب رئيس الإمارات، رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبى، على تصدر بلاده لقائمة الدول الأكثر سعادة فى العالم عربيًا.