فوجئت الاعلامية منى الشاذلى وجمهور برنامجها على قناة سى بى سى في حلقة يوم الخميس المقبل بالسيدة العجوز التي قررت ان تتعلم ووصلت إلى الصف الثالث الاعدادى، بانها تريد ان تستكمل تعليمها لتلتحق بكلية الاعلام، وقالت لمنى الشاذلي «نفسى ابقى زيك».

وتحكى الحاجة عز من محافظة الفيوم، والتي التحقت مؤخرا بالصف الثالث الإعدادي في فصول محو الأمية بالرغم من أنها تبلغ من العمر 70 عاما، أن زوجها توفى عام 1997 وترك لها ثمانية أبناء قضت عمرها في تربيتهم بمعاش لم يتخطى التسعة وسبعون جنيها، حتى قررت أن تمحو أميتها بالرغم من أن أبنائها لم يشجعوها على ذلك، لكنها قررت أن تعتمد على نفسها لتحقق رغبتها رغما عن أنف كل من حاولوا إحباطها.

وتتضمن الحلقة فقرة مع منتخب مصر للكرة الطائرة بعد تأهله لدورة الألعاب الاوليمبية بريو دي جانيروويعرض البرنامج تقرير مصور عن حياة المهندس صلاح عطية الذي شيع جنازته الاف المواطنين ونعاه الازهر ببيان مؤثر جدا.

كما تحل هديل خيرالله التي لعبت خلال طفولتها دور «بلية» في فيلم «العفاريت» ضيفة على البرنامج، وتستعيد خلال هذا اللقاء ذكريات طفولتها وكواليس عملها في الفيلم مع عمرو دياب والفنانة الراحلة نعيمة الصغير، ويأتي ذلك في إطارالمنشور الذي كانت كتبته مؤخرا عبر حسابها على الفيس بوك، كما استعرضت هديل خلال وجودها بالأستوديو ملابس تلك الشخصية التي مازالت تحتفظ بها حتى الآن،وحكت كيف تمكنت من الحصول على ملابس الشخصية التي لعبتها في الفيلم، بعدما شدد المخرج الراحل حسام الدين مصطفى على عدم صناعة تلك الملابس بينما فضل أن تكون ملابس حقيقية ومستعملة.