تجمّع المحتفلون في مدينة البندقية الإيطالية حول الممرات المائية التي تشتهر بها لمشاهدة عروض ضوئية مبهرة مصحوبة بالأبنية الطافية المضيئة، معلنة بدء موسم الأعياد السنوي بالمدينة الشهيرة.

المحتفلون قاموا بالتجول في الشوارع مرتدين الأقنعة، ثم تجمّعوا على ضفاف الممرات المائية بالمدينة لمشاهدة الاحتفالات بنسخة 2016 من أقدم مواسم الأعياد في العالم.

وقدم البهلوانات عروضاً متزامنة مع الموسيقى على متن القوارب التي طافت الممرات المائية، بينما حيّت النساء اللاتي ارتدين أزياء القرون الوسطى الجماهير التي اصطفت لمشاهدة العروض.

المهرجان جذب سياحاً من جميع أنحاء العالم حول ضفاف قناة كاناريجو والجسور القريبة للاستمتاع بالعرض المبهر.

رغم أن أهل المدينة اعتادوا الاحتفال بالموسم بطابع شخصي فإن هذه العروض أصبحت مصدراً لجذب السياح ومصدراً كذلك للدخل للمدينة السياحية.

خلال موسم الأعياد الذي يستمر حتى التاسع من فبراير، تقام الحفلات الراقصة في القصور الفينيسية، وكذلك المواكب والمسيرات في قوارب الجندولا بالممرات المائية.