أعد كرنفال «الاثنين الوردي» الذي يقام سنويا في ألمانيا ويشارك فيه الآلاف، ماكيتات كرتونية تسخر من عدد من الشخصيات السياسية البارزة، والتي تعد من أهم مميزات الكرنفال، والذي من المقرر أن يقام في ألمانيا الاثنين القادم 8 نوفمبر الجاري.

وكان من بين الماكيتات شخصية كرتونية لأردوغان التي تقّبل قدمه امرأة تمثل أوروبا، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي ظهر في ماكيت ذو وجهين أحدهما قديساً والأخر داعياً للخرب، بالإضافة ماكيتات تسخر من فضية فساد «فيفا»، وانباعاثات المواد الضارة من سيارات فولكسفاجن الألمانية، وماكيت خيال المآاتة الشرير، والذي يمثل الاتحاد الاجتماعي المسيحي بألمانيا الذي يرفض استضافة اللاجئين.