SYDTMSRYH

مصرية بميت راجل | social


لم يمنعها كونها امرأة أن تعمل في ورشة أخشاب مع زوجها تنشر وتقطع وتدهن الخشب وفي نفس الوقت تربّي ابنتها وتراعي متطلّبات بيتها.

أسماء صاحبة الـ28 عاماً، سيدة تعمل نجّارة في ورشة أخشاب تمتلكها مع زوجها، ولم تشعر بالخجل من عملها بل إنها أحبته لدرجة جعلتها تقضي ساعات طويلة داخل الورشة.

أسماء نموذجٌ لمن يوصفن بـ"امرأة بـ100راجل"، وغيرها كثيرات من نساء مصر اللاتي تسلط حملة "بنت ب100" الضوء عليهن من خلال نشر قصص النجاح والكفاح التي مررن بها في الحياة لتشجيع أخريات على تحدي الظروف الصعبة وتحقيق أحلامهن.

الحملة التي أطلقتها ثلاث مؤسسات هي موقع "أخبارك. نت"، ومبادرة إنتربرنيل Entreprenelle لدعم المرأة وفريق عمل موقع "اتفرج" المتخصص في نشر القصص بالفيديو في مصر، في 16 يناير/ كانون الثاني 2015، تحكي عبر موقعها على الإنترنت قصة 15 سيدة وفتاة وكيف تغلبن على مصاعب واجهتهن واستطعن تحقيق أحلامهن.

السيدات عملن في مهن كانت مقتصرة على الرجال، السباكة وخدمة الزبائن في القهوة البلدي حتى قيادة الميكروباص كما فعلت أم رانيا.

كما تقدم الحملة نصائح للفتيات والسيدات، لمساعدتهن ومنع الاستسلام للأفكار السلبية التي تعيق تحقيق أحلامها.

bntb100

bntb100

bntb100

"بنت ب100" لاقت تفاعلاً من النشطاء على فيسبوك وتويتر، وشارك فيها أيضاً الشباب بتغريدات دعماً للفتيات.

— NODIZ (@LaNudz) https://twitter.com/LaNudz/status/690669723340644352

— Houka® (@Mahmod_Hosni)

— مصطفى عاطف (@MostafaAtef)


كما وشارك في الحملة عددٌ من الفنانين المصريين، مثل محمد هنيدي والمطربة أنغام والمغنية آمال ماهر دعماً للفتيات.

— Mohamed Henedy (@OfficialHenedy)

— Angham (@Angham)

— Amal Maher (@amalmaher)