بعيونها الجاحظة، وملامحها الغريبة، أثارت طفلة هندية وُلدت حديثاً انتباه سكان بلدتها، ما دفع أهالي البلدة إلى التجمع خارج عيادة التمريض المنزلي أملاً برؤية من أطلقوا عليها "الطفلة المعجزة"، التي بدت وكأنها تشبه المخلوقات الفضائية.

العيون الكبيرة والغريبة التي وُلدت الطفلة بها كانت نتيجة عدم اكتمال نمو رأسها بشكل صحيح، ما تسبب في ظهور العيون بحجم كبير، وفقاً لما ذكره الدكتور كوسوم أتا، طبيب أمراض النساء بعيادة التمريض المنزلي، الذي أكد أن الطفلة وُلدت بعينين مفتوحتين.

ووفقاً لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن الطفلة توفيت بعد يومين من ولادتها بسبب قصور في عمل القلب، ونتيجة مضاعفات ناجمة عن عادات غير صحية وغير منتظمة بتغذية الأم خلال فترة الحمل، حسب ما أكده الدكتور كوسوم.

وأضح الطبيب أن دماغ الطفلة لم ينمُ بالشكل الصحيح في رحم الأم، وأن قلبها هو الذي أبقاها على قيد الحياة لمدة يومين.

كما أن الطفلة لم تكن لديها حركات طبيعية، ولم تكن تبكي أو تتحرك، وأكد الطبيب أن هذا الأمر هو معجزة خاصة أن الولادة تمت دون أن يلحق أي أذى بالأم أو الطفلة.

وواجهت أم الطفلة صعوبات بالغة أثناء عملية الولادة، وقد خسرت كثيراً من السوائل.