الدواء الجديد | social

هل ما زلت تُعاني الأرق بسبب الأحلام والكوابيس المُزعجة؟ اطمئن، فقد استخلص العُلماء دواء جديد من الأعشاب يُمكنك عن طريقه أن تتحكم في أحلامك وما تراه فيها.

الآن، أصبح باستطاعة من يُعانون الأرق الناجم عن الكوابيس المُزعجة أن ينعموا بنوم هادئ وعميق بفضل دواء الأعشاب الذي يُباع أخيرا على موقع أمازون والذي يوفر لمُتعاطيه قُدرة فريدة من نوعها، وهي التحكم في الأحلام التي يراها وهو نائم بصورة نقية، ما يمنحه تجربة فريدة من نوعها لا يوفرها أية مُنتج آخر في الأسواق، بحسب تقارير نشرتها صحف غربية.

الدواء المعروف باسم "دريم ليف"، هو عبارة عن مزيج خاص من الأعشاب والمواد الغذائية، وتُباع العُلبة منه على أمازون بقيمة 21 يورو.

إن أمر ذلك الدواء يُشبه تماماً ما حدث في فيلم الخيال العلمي "ذا ماتريكس"، لكن "دريم لايف" حقيقي، على الأقل نظرياً، فالدواء يحتوي على نوعين من الأقراص، النوع الأول أقراص ذات لون أحمر والأُخرى ذات لون أزرق.

الحبوب ذات اللون الأزرق تحتوي على أعشاب إفريقية الأصل تُدعى "إتش بي فايف" واسمها العلمي هو "جريفونيا سيمبليسيفوليا" ولها تأثير فعّال على مادة السيروتونين الموجودة في جسم الإنسان والتي بدورها تتحكم في التفاعلات الكيميائية الموجودة في عقل الإنسان، وهي المسؤولة عن حالته النفسية، اعتدال مزاجه، قدرته على النوم وشعوره بالألم. كما تُباع تلك الأعشاب أيضاً على حدة في متاجر التغذية كمضادات الاكتئاب، القلق، الأرق والصداع المُزمن.

بينما تحتوي الحبوب ذات اللون الأحمر على نوع من الأعشاب والمواد الغذائية التي يقول صُناعها إنها تستطيع أن تستدعي الأحلام، كما أنها تحتوي على مادة "ألفا جي دي سي" التي تُستخدم أيضاً في علاج السكتة الدماغية والزهايمر، محفزةً التفكير العقلي أثناء النوم. وهذا بدوره يُعطي قُدرة أفضل على تذكر الأحلام بعد الاستيقاظ.

لكي يعمل الدواء يجب أخذ كلا القُرصين.

وفي تعليقات مُتضاربة الآراء حول المُنتج.. قال العديدون إنه يعمل فعلاً بكفاءة مُنقطعة النظير.

فعبر أحدهم عن سعادته والأثر الإيجابي الذي يفعله الدواء قائلاً: "تجربتي مع "دريم لايف" كانت رائعة حقاً.. استطعت أن أرى كل حلم بنقاء شديد، ليس ذلك فقط، بل استطعت أيضاً التحكُم في عالم كامل من الخيال والأحلام، كنت أطير، اتنقل بين العديد من البُلدان والأماكن، بنيت جُزراً من الخيال، قُدتُ طائرة لأول مرة في حياتي وكل هذا بفضل ذلك الدواء، إني أحبه حقاً!".

وقال آخر: "إن الدواء فعّال في رؤية الأحلام بشكل أكثر وضوحاً وتحسين قُدرة المرء على تذكُر الحلم بعد الاستيقاظ."

لعدة قرون، لاحظ الناس أن هناك أعشابا مُعينة تستطيع أن تجعل من الحُلم تجربة لا تُصدق، أو على الأقل تجعله أكثر وضوحاً. "دريم لايف استطاع أن يمزج بين خمسة أعشاب فعالة في خليط واحد متجانس. كما أنه يُنشط بنجاح الناقلات العصبية المسئولة عن الأحلام ويسيطر عليها حتى تتمكن من الحصول على تلك الأحلام الرائعة التي نحبها جميعاً.