لحظات حرجة راقبها أربعة سياح في محمية زولولاند في جنوب إفريقيا خلصت ثورا بريا من بين فكي لبؤة جائعة أطبقت على رقبته وكادت تحوله لعشاء لها ولأشبالها تلك الليلة.

وبثت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية لقطات مصورة التقطها أحد السياح الأربعة خلال جولتهم في المحمية للبؤة تمكنت من رقبة الثور وأطبقت بفكيها على رقبته وبدأت بخنقه لولا قيام الثور بالتحرك سريعا وإرباك اللبؤة قبل أن يفلت منها ويهرب بعيدا.

ونقلت الصحيفة عن أحد السياح الذين راقبوا المشهد قوله: "قلبي كان يدق بسرعة كبيرة.. ركضنا لدقيقتين حتى نلحق بالمشهد ونتابع المعركة".