جنة محمد عبدالعزيز : بواسطه

تقع العديد من المسلسلات في أخطاء غير مقصودة، فتظهر أحيانًا كاميرات التصوير أو ميكروفون تسجيل الصوت، وتختلف اتجاهات الأشياء نتيجة تغيُر بعض زوايا الكاميرا، أو إجراء تعديلات في «الراكور»، ثم يُفاجأ الجمهور بذلك عند مشاهدته، وذلك ما وقع فيه مسلسل «صراع العروش» في الحلقة الرابعة لموسه الثامن.

تُعرض حلقات الموسم الثامن من المسلسل الأمريكي «جيم أوف ثرونز»، يوم الأحد من كل أسبوع، لتشتعل موجة عارمة من التحليلات والنقد بعد كل حلقة، إلا أن الحلقة الرابعة شهدت نوعًا مختلفًا من الانتقادات بين المتابعين، بعد ظهور كوب من إحدى المقاهي الشهيرة، ظنّ البعض أنه «ستاربكس»، في لقطة تجمع بين إميليا كلارك «دنيرس تارجارين»، إيان غلين «جوراه مورمنت»، وكيت هارينجتون «جون سنو».

بدأت الاختلافات بين متابعو المسلسل عمّا إذا كانت لقطة مقصودة لإعلان مدفوع الثمن، أم أنه خطأ وقع فيه صنّاع العمل دون قصد، ومن ثم تؤكد شركة الإنتاج «إتش بي أو» من خلال تصريحاتها لبرنامج «إنسايدر»: «ظهور الكوب في الحلقة كان خطأ. دينيرس طلبت شاي أعشاب». دون أي إشارة إلى «ستاربكس».

ظهر مسلسل «جيم أوف ثرونز» بموسمه الأول في أبريل 2011، وهو مسلسل فانتازيا ملحمية، يتابعه العديد من جميع أنحاء العالم، كما أنه أحدث ضجة كبيرة في الوطن العربي لاحتوائه على العديد من المشاهد التي لا تناسب الكثيرين.