اشترك لتصلك أهم الأخبار

بهدف محاكاة التراث والبيئة البدوية، ومن خلال توفير خيوط وأخشاب وقماش ومسدس شمع، نفذ قسم الفنون التشكيلية برئاسة شعبان أبوالفضل بقصر ثقافة مدينة شلاتين جنوب البحر الأحمر ورشة عمل لعدد من الأطفال والشباب عن كيفية صناعة وتحريك عرائس «الماريونت» لشخصيات من فرق وتراث الشلاتين.

وتمكن المشاركون فى ورشة العمل من تجهيز وصناعة «عرائس الماريونت» من أخشاب متصلة ببعض المفصلات حتى يمكن استخدام الخيوط لتحريك أجزائها وتدريبهم على كيفية الأداء الحركى وذلك بتوجيهات من سعد فاروق، رئيس إقليم جنوب الصعيد الثقافى، وعلا بغدادى، مدير عام فرع ثقافة البحر الأحمر.

وقال ضياء عبدالرازق، مدير قصر ثقافة شلاتين، إنه تم تنظيم ورشة عرائس الماريونت لشخصيات من الفرق الفنية والشعبية من تراث الشلاتين حيث تم استخدام الملابس والأزياء الشهيرة للرجال والسيدات، بالإضافة إلى الأدوات الشهيرة مثل السيف والقيام بأداء الرقصات الشهيرة مثل التربلا والهوسيب.

وأضاف أنه تم تنظيم عروض فنية تجريبية لمسرح العرائس داخل قصر الثقافة ومن المقرر تنظيم حفلات لهذه العروض الفنية خلال إجازة نصف العام الدراسى، بالإضافة إلى انتقال العروض للمدارس خلال الفصل الدراسى الثانى.