شهدت منصات السوشيال ميديا، وخصوصا يوتيوب وفيس بوك حربًا شرسة بين "حمو بيكا" و"مجدي شطة"، ولمن لم يسمع عنهما من قبل، فهما اثنان من مغنيي المهرجات الشعبية.

 

ورغم غرابة الاسماء، وغرابة الأزمة، فإن الضجة التي حدثت بسببها باتت حديث منصات السوشيال ميديا حاليًا.

 

بيكا ذلك المطرب الشعبي الذي دائما ما يكون حديث السوشيال ميديا، باعتباره متصدرًا لتريندات "يوتيوب"، متفوقًا على كبار الفنانين من أمثال عمرو دياب، أو تامر حسني. 

 

ويكفي أن كليب بيكا الأخير على اليوتيوب والذي جاء باسم "رب الكون ميزنا بميزه"، اقترب عدد مشاهديه لـ 11 مليون مشاهد.

 

خناقة عنيفة بين شطة وبيكا

 

بدأت الأزمة هذه المرة بعد بث "بيكا" لفيديو عبر قناته باليوتيوب يعلن فيها إقامة حفلة مجانية لكل محبيه، احتفالًا بتصدره تريندات اليوتيوب، وحدد لها يوم 19 نوفمبر الجاري بنادي المعلمين.

 

 

وقال بيكا في الفيديو: "حمو بيكا واخد التريند رقم واحد على اليوتيوب وهاعمل حفلة مجانا، وفيها كل النجوم اللي بتحبوهم، هدى بندق، وتيتو، الفيلو وهدى ناصر أبوليلة، سيسو النوبي، ومجدي شطة". 

 

شطة والفانز بتوعه

 

ويبدو أن الأمر أزعج شطة كثيرًا فذهب هو الآخر إلى قناته ليبث فيديو لمتابعيه يتبرأ من دعوة بيكا.

 

 

وقال شطة: "أنا مش رايح حفلة حمو بيكا، أنا عندي شغل هنا في المطرية، الناس اللي هاتروح حفلة بيكا من أجل شطة أنا مش رايح، حمو بيكا بيقول كده عشان يلم الفانز بتوعي".

 

وبلغ عدد المشاهدين لفيديو شطة على اليوتيوب إلى الآن ما يقرب من 14 ألف متابع.

 

وبلغ عدد مشاهدي إحدى كليباته المنشورة على اليوتيوب بعنوان "مهرجان سمسون جوان"،  340 ألف مشاهد!

 

بيكا هايعدي الصعب

 

 

ومن الطبيعي أن الأمر لن يمر مرور الكرام على بيكا، والذي سارع بالرد على شطة قائلًا: "اللي عايز يجي الحفلة ينور، واللي مش هايجي هاينور، حمو بيكا بيحب يجمع كل الناس، أنا الفانز عندي كتير ومش عايز أذكر اسم حد، واللي مش عايز يجي ميجيش، ثقة في الله نجاح وحمو بيكا هايعدي الصعب".

 

وبين بيكا وشطة انتقلت الخناقة إلى متابعيهم والذين كيلوا لبعضهم السباب والشتائم على الفيس بوك، واليوتيوب.

 

بينما خرج فريق ثالث، لا يعلم رواده عن شطة وبيكا شيئًا، متهكمين من القصة المنتشرة، وساخرين من الأوضاع التي سمحت لهذه "السخافة" - بحسب تعبير أحدهم - من الطفو على سطح السوشيال ميديا.