اشترك لتصلك أهم الأخبار

حكمت محكمة صينية بسجن مسؤولين في شركة لإجبارهم موظفين أخفقوا في تحقيق المبيعات المستهدفة، على شرب البول وأكل الصراصير.

ووفقا لما نقلته «بي بي سي» نقلا عن تقارير صينية، بدأت الشرطة تحقيقاتها بعد تداول مقاطع فيديو تظهر موظفين يجلدون بحزام ويشربون سائلا أصفر اللون.

وزعمت تقارير أن الموظفين أُمروا بأكل الصراصير إذا لم يحققوا المبيعات المستهدفة، ليتم حبس ثلاثة مدراء في الشركة والحكم عليهم بالسجن من خمسة إلى 10 أيام.

وحصلت السلطات في الصين على مقاطع فيديو تظهر موظفا يقف وسط دائرة من الأشخاص ويتعرض للجلد بحزام.

وأظهرت الفيديوهات موظفين آخرين، قيل إنهم يعملون في الشركة المتخصصة في ترميم المنازل بمدينة "قويتشو" شرقي الصين، وهم يشربون سائلا أصفر اللون من أكواب بلاستيكية فيما يسدون أنوفهم، كما تم تهديد الموظفين بأن ضعف المبيعات سيواجه بأكل الصراصير.

ووفقا لتقارير إعلامية، شملت أشكال الإهانة والعقاب الأخرى في الشركة شرب ماء المرحاض والخل وحلق رأس الشعر، وكان الموظفون خائفين من التحدث حتى لا يجبرون على الاستقالة.