اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور مصطفى الفقى، مدير مكتبة الأسكندرية خلال توقيع كتبه الثلاث، «ذكرياتى معهم، عرفتهم عن قرب، شخصيات على الطريق»، مساء أمس الأول، بالمجلس الأعلى للثقافة إنه رغم مناقشة كتبه كثيرًا قبل ذلك وحصولها على حظ وفير عبر صفحات الصحف لكنه يعتز بمناقشتها فى المجلس من خلال لجنة التاريخ.

وأعرب الفقى عن سعادته بكلمة الدكتور على الدين هلال، الذى وصفه بأنه درة جيله وله فضل على الجيل كله. وأضاف، خلال الحفل الذى حضره الدكتور سعيد المصرى، الأمين العام للمجلس، والدكتور على الدين هلال: «حاولت أن أجعل فى هذه الكتب التى نحن بصددها الآن، جانبًا تعليميًا، فحياتى كانت أفقية أكثر منها رأسية، ففيها تعددية، ما يجعلنى أفهم الأشخاص جيدًا».

وتابع: «لم أكتب عن شخصية إلا وكنت تعاملت معها مباشرة مثل؛ مبارك، عمرو موسى، صدام حسين محمد عبدالوهاب، وغيرهم».