كتب - هيثم عويس

يلتقى فى الثامنة من مساء اليوم فريقا الأهلى والزمالك فى القمة 116 للكرة المصرية فى ختام مباريات الدورى الممتاز.

ورغم فارق النقاط الكبير بين المعسكرين وعدم وجود دافع للاعبين بعدما نجح المارد الاحمر فى حسم اللقب منذ 6 أسابيع وبفارق كبير عن أقرب منافسيه، بالإضافة لتقهقر ترتيب الزمالك إلى المركز الرابع برصيد 58 نقطة، إلا أنه يبقى لقاءات القمة ذو طابع خاص.

دائما ما يتألق جميع اللاعبين على أرض الملعب لإظهار أفضل ما لديهم، إلا أن هناك بعض الأهداف تظل عالقة فى ذهن الجماهير فترة طويلة خلال لقاءات القمة.

ومن الأهداف التى مازالت تتذكرها الجماهير الأهلاوية هدف الجابونى ماليك ايفونا مهاجم الفريق الذى تعاقد معه المارد الاحمر عام 2016 فى لقاء الدور الأول بين الفريقين والذى انتهى لصالح الأهلى بهدفين نظيفين.

جاء الهدف فى الدقيقة 55 من عمر المباراة عندما استلم ايفونا الكرة من نصف الملعب إلى مرمى الزمالك مباشرة متخطيا مدافعى الفريق الأبيض على جبر وأحمد دويدار فى الوقت الذى هرول وراءه أحمد توفيق مدافع وسط الزمالك إلا أن الثلاثة فشلوا فى الوصول إلى القاطرة الجابونية الذى اودعها بكل حرفنة فى مرمى أحمد الشناوى معلنا هدف السبق للقلعة الحمراء.

وقد تغنت الجماهير الحمراء كثيرا بهذا الهدف عقب رحيل إيفونا للدورى الصينى واعتبروه أحد أفضل الأهداف الأهلاوية فى مباريات القمة ومازال عالقا بالأذهان حتى وقتنا الحالى.