كتب حاتم رضا – مروان عصام

عندما تشير عقارب الساعة إلى تمام العاشرة إلا ربع بتوقيت القاهرة، تتجه أنظار جماهير الكرة المصرية والعربية صوب استاد "لاتس جران" بمدينة "زيوريخ" السويسرية، الذى يستضيف المباراة المرتقبة بين المنتخب الوطنى أمام نظيره البرتغالى فى إطار استعدادات المنتخبين للمشاركة فى بطولة كأس العالم التى تستضيفها روسيا الصيف المقبل.

يدير المباراة طاقم حكام إيطالى يضم باولو مازونى ويساعده ماتيو باسيرى وفابيانو بريتى، إضافة إلى الحكم الرابع ماركو جودى، وديفيد ماسا حكم فيديو واندريه كريسبو مساعدًا له.

ويقيم المنتخب الوطنى معسكرًا فى سويسرا حاليًا تتخلله وديتان أمام البرتغال اليوم، ثم اليونان يوم الثلاثاء المقبل على نفس الملعب ضمن برنامج الإعداد للمونديال، كما يخوض المنتخب مباراة ودية مع الكويت فى الكويت يوم 26 مايو المقبل، وكولومبيا 1 يونيو فى إيطاليا، وبلجيكا يوم 6 يونيو فى بلجيكا.

تعتبر مواجهة الليلة أول اختبار أوروبى للمنتخب الوطنى فى عهد هيكتور كوبر، لذا يخوض الفراعنة المباراة على اعتبار أنها مباراة رسمية، خاصة أنها أمام منافس قوى يحمل لقب النسخة الأخيرة لأمم أوربا 2016، بجانب أن الفراعنة سيخوضون 5 وديات فقط قبل المونديال لذا يرغب الجهاز الفنى للفراعنة بقيادة هيكتور كوبر، فى تحقيق الاستفادة القصوى منها استعدادا للمونديال.. وأسفرت قرعة كأس العالم 2018، عن وقوع مصر فى المجموعة الأولى التى تضم روسيا البلد المضيف بجانب السعودية وأوروجواى فى البطولة التى ستنطلق 14 يونيو المقبل، بينما تلعب البرتغال فى المجموعة الثانية مع اسبانيا والمغرب وايران.

خاض الفراعنة ثلاثة تدريبات فى سويسرا استعدادًا للبرتغال، حرص خلالها هيكتور كوبر على تلقين اللاعب خطة اللعب، ووضح من خلال التدريبات أن الخواجة لن يغير طريقة اللعب المعتادة طوال الفترة الماضية، والتى أجادها اللاعبون وحققوا من خلالها الهدف المطلوب وهو التأهل إلى كأس العالم.

ويعول كوبر كثيرًا فى مباراة اليوم على اللاعبين المحترفين فى أوربا وعلى رأسهم محمد صلاح نجم ليفربول حيث يتصدر ترتيب هدافى الدورى هناك، ومحمد الننى فى أرسنال وتريزيجيه لاعب قاسم باشا التركى، واستقر الخواجة على التشكيل الذى سيخوض به اللقاء، ويضم كلا من عصام الحضرى فى حراسة المرمى، وأحمد فتحى وأحمد حجازى وعلى جبر ومحمد عبد الشافى فى الدفاع، وطارق حامد ومحمد الننى وعبد الله السعيد ومحمد صلاح وتريزيجيه فى الوسط، وأحمد حسن كوكا أو مروان محسن فى الهجوم.

وستكون الأنظار فى مباراة مصر والبرتغال متجهة صوب الثنائى محمد صلاح وكريستيانو رونالدو، فى ظل المستويات الرائعة التى يظهر عليها الثنائى مع ناديى ليفربول وريال مدريد.

وتمكن محمد صلاح من تسجيل 4 أهداف "سوبر هاتريك" وصنع آخر فى فوز ليفربول على واتفورد بخماسية نظيفة ضمن منافسات الجولة الـ31 من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز "البريميرليج"، فى حين سجل كريستيانو رونالدو 4 أهداف "سوبر هاتريك" وصنع آخر فى فوز ريال مدريد على جيرونا بنتيجة 6 – 3 ضمن منافسات الجولة الـ29 من عمر مسابقة الدورى الإسبانى "الليجا".

فى المقابل يدخل منتخب البرتغال مباراة اليوم وسط العديد من الغيابات بسبب "لعنة الإصابات" التى ضربت بطل النسخة الأخيرة من بطولة كأس الأمم الأوروبية مؤخراً، حيث يغيب ويليام كارفاليو، لاعب وسط سبورتنج لشبونة بسبب معاناته من إصابة فى عضلات الفخذ، كذلك الثنائى فابيو كوينتراو روبن دياز، ظهير سبورتنج لشبونة ومدافع بنفيكا.

ويسعى فرناندو سانتوس المدير الفنى لمنتخب البرتغال لتحقيق أقصى إستفادة فنية من لقاء الفراعنة قبل مواجهة هولندا الاثنين المقبل فى مباراة ودية جديدة، ومن المنتظر أن يشرك مدرب "برازيل أوروبا" جميع لاعبيه للوصول إلى أفضل تشكيلة قبل أقل من 3 أشهر على انطلاق المونديال.