كتب: محمد تهامى زكى

أكد محمد عواد حارس مرمى منتخب مصر والنادى الإسماعيلى، أن استبعاده من صفوف الفراعنة فى مواجهة البرتغال الودية ليس لها أساس من الصحة، مشددا على أنه حتى الآن لا أحد يعلم من هم الحراس المشاركين فى المباراة أو المستبعدين.

ونشر عواد عبر حسابه على تويتر، صورة له برفقة الكابتن أحمد ناجى مدرب حراس المرمى بالمنتخب، وعلق عليها: "كل الأخبار المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى حول استبعادى من مباراة البرتغال الودية هى أخبار مغلوطة وليس لها أى أساس من الصحة".

محمد عواد مع الكابتن أحمد ناجى
محمد عواد مع الكابتن أحمد ناجى

وأضح عواد، "لا أحد يعلم حتى الآن من الحراس المشاركين فى المباراة أو المستبعدين، كل التوفيق لمنتخب مصر فى الاستعداد للمونديال سواء كنت مشارك أو مستبعد من المباراة .. أهيب بالجمهور المحترم الدفاع عن قميص المنتخب بغض النظر عن انتماءات الأندية لتحقيق حلم طال انتظاره، وكل التقدير والاحترام للجهاز الفنى وكل الشكر للكابتن أحمد ناجى الداعم الأول لى ولزملائى الحراس".

 

محمد عواد عبر تويتر
محمد عواد عبر تويتر