كرمت الشرطة الجزائرية، دكتور مصطفى المنيري طبيب منتخب مصر الأولمبي على خلفية إنقاذ أحد المشجعين الجزائريين من الموت.

المنتخب الأولمبي خاض مباراة ودية أمام نظيره الجزائري مساء أمس الجمعة، وشهد اللقاء سقوط أحد المشجعين الجزائريين من المدرجات داخل الملعب.

مصطفى المنيري تدخل فورا وأنقذ المشجع الجزائري من الموت المحقق بتقديم الإسعافات اللازمة.

وردا على ذلك، كرمت الشرطة الجزائري الطبيب المصري داخل الملعب بعد نهاية اللقاء، تقديرا لجهوده في إنقاذ حياة مواطن جزائري.

يذكر أن المباراة التي تعد استعدادا للفريقين قبل تصفيات كأس أمم إفريقيا المقبلة في 2017، انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.