كتب أحمد طارق

بدأ مسئولو نادى مصر المقاصة، برئاسة اللواء محمد عبد السلام، تكثيف البحث عن مدير فنى أجنبى كفء، يتولى مهمة قيادة الفريق الفيومى خلفًا لعماد سليمان الذى تقدم باستقالته، بعد الهزيمة التى تعرض لها من فريق جينيريشن فورت بطل السنغال، بنتيجة 2 / 0 فى المباراة التى جمعتهما السبت الماضى على ملعب الصداقة بالعاصمة السنغالية داكار، بذهاب الدور التمهيدى لدورى أبطال أفريقيا، بخلاف النتائج السيئة التى يتعرض لها الفريق فى مسابقة الدورى الممتاز.

وتقدم "سليمان" باستقالته من القيادة الفنية عقب انتهاء لقاء جينيريشن، إلا أن رئيس المقاصة إلا أن رئيس المقاصة رفض اتخاذ قراره النهائى بشأنها لحين عودة البعثة من السنغال، وفور وصول البعثة إلى أراضى الوطن، قرر محمد عبد السلام الموافقة على استقالة المدير الفنى، وطالبه بالاستمرار فى منصبه لحين الانتهاء من مواجهة طنطا فى الدورى المقرر لها الجمعة المقبل، فى إطار منافسات الجولة 24، والانتهاء من لقاء جينيريشن فورت فى لقاء العودة المقرر له يوم 21 من الشهر الجارى، ولحين التعاقد مع مدير فنى جديد نظرًا لضيق الوقت، وهو ما وافق عليه عماد سليمان.

وأبدى اللواء محمد عبد السلام، رغبته فى التعاقد مع مدير فنى أجنبى، صاحب خبراته وانجازات كبيرة، ويمتلك الشخصية التى تساعده على إحكام قبضته على الفريق الفيومى لإعادة الانتصارات والأمجاد من جديد، خاصة  أن المقاصة يضم عددًا من اللاعبين المميزين إلا أنه ينقصهم التوظيف الجيد وإعادة الحماس لهم من جديد.