كتب احمد طارق

 

عقد اللواء محمد عبد السلام رئيس نادى مصر للمقاصة ، جلسة خاصة مع أحمد سامى ومحمود عبد العزيز "مودى" مدافعى الفريق بحضور وليد هويدى مدير الكرة، فى التدريب الأخير قبل مباراة الأهلى المقرر له، غدا الأحد، ضمن مباريات الجولة الـ 19 للدورى .

 

أكد اللواء عبدالسلام للاعبين أهمية بقائهما مع الفريق حتى نهاية الموسم الحالى لارتباط المقاصة بالمشاركة فى البطولة الأفريقية وللظروف التى يمر بها الفريق بالدورى، وهما من العناصر الأساسية بالفريق التى لا يمكن الاستغناء عنهما. 

 

وطلب رئيس المقاصة ، من ثنائى الفريق سامى ومودى ، غلق باب المفاوضات نهائيا ، والابتعاد عن إغراءات وكلاء اللاعبين والسماسرة ، والتركيز فى الدورى وأفريقيا.

 

ووعد  اللواء عبد السلام  الثنائى، بأنه فور نهاية الموسم الحالى، ستقوم الإدارة بمناقشة العروض الاحترافية المقدمة لهما ، وأنه لا يمانع فى رحيلهما خلال الانتقالات الصيفية المقبلة . 

 

وأكد اللاعبان مودى وسامى، لرئيس النادى، بأنه يعد أبا لهما ، ويعرف مصلحتهما جيدا ، وأنهما لا يستطيعان أن ينكرا فضل المقاصة عليهما، مما جعل الأهلى والزمالك يرغبان فى التعاقد معهما . 

 

وأبلغ الثنائى، رئيس النادى، بأنهما قررا إغلاق باب المفاوضات خلال الوقت الحالى احتراما للمقاصة وظروفه الحالية ، والتركيز مع الفريق لاستعادة الانتصارات مرة أخرى.