استقر حسام حسن ، المدير الفنى لفريق الكرة بنادى المصرى، على إجراء بعض التغييرات على تشكيلة فريقه خلال الفترة المقبلة بعد خسارة الفريق البورسعيدى للسوبر المحلى أمام الأهلى، وهى البطولة التى كان يتمنى التتويج بها لتكون أول بطولة فى تاريخه كمدرب.

الخسارة أمام الأهلى جعلت حسام حسن يعتمد فى التشكيل الأساسى على بعض اللاعبين الذين لم يشاركوا فى الفترة الماضية أو لعبوا بدلاء فى المباريات الأخيرة، بالإضافة إلى الاعتماد على الصفقات الجديدة مثل إسلام عيسى ويوسف وتارا اللذين يمثلان الثقل الأكبر للجهاز الفنى فى تنفيذ خطته، وإراحة بعض اللاعبين الذين تراجع مستواهم بصورة كبيرة.

حسام حسن سيعقد عدة جلسات مع لاعبيه فى معسكر برج العرب من أجل تصحيح الأخطاء التى وقعوا فيها فى لقاء الأهلى، والتى تحطمت على إثرها أحلام البورسعيدية فى التتويج بكأس السوبر، لاسيما أن لديه مواجهة صعبة أمام وادى دجلة فى الأسبوع الـ18 بالدورى.