أكد مهاجم برشلونة الإسباني لكرة القدم، لويس سواريز، أن الهدفين اللذين سجلهما في شباك كل من ريال مدريد بالليغا الإسبانية، ويوفنتوس الإيطالي خلال نهائي دوري الأبطال يعدان من أفضل الأهداف بالنسبة إليه.

وقال سواريز في مقابلة مع الموقع الرسمي للنادي الكتالوني: "أجمل هدف أستحضره هو هدفي الأول ضد ريال مدريد هذا الموسم. فقد كان تتويجا لعمل جماعي مميز، حيث قدم لي سيرجي روبيرتو تمريرة رائعة ونجحت في ترجمتها من أول لمسة لي. إنه هدف يحمل دلالات خاصة بالنسبة لي، لأنه ساهم في الفوز على ريال مدريد 4-0 ولأنه كان هدفي الأول في سانتياغو برنابيو".

وعن هدفه ضد يوفنتوس على الملعب الأولمبي في برلين، علق النجم الأوروغوياني: "لن أنسى أبدا هدفي في نهائي دوري أبطال أوروبا، لأن الأمر يتعلق بلقب هام جدا، كنت أحلم دائما بإحرازه".

يشار إلى أن سواريز سجل هدفا قاتلا في نهائي آخر أواخر عام 2015 بمدينة يوكوهاما اليابانية. حيث علق مهاجم برشلونة عليه بالقول: "إن الهدف الذي حسم نتيجة المباراة ضد ريفر كان بدوره بالغ الأهمية في مسيرتي".

وجدير بالذكر أن الأوروغواياني سواريز يحمل في سجله التهديفي ما لا يقل عن 51 هدفا مع برشلونة، علما أنه سجل 29 منها هذا الموسم، حيث يتربع على عرش هدافي الليغا بعدما رفع غلته إلى 18 هدفا.