لقراءة المقال كاملا اضغط هنا

نجح البريطاني أندي موراي في التفوق على الكندي ميلوش راونتيش في نصف نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، وذلك بواقع ثلاث جولات مقابل جولتين، ليتأهل موراي إلى المباراة النهائية، استعداداً لمواجهة النجم الصربي نوفاك ديوكوفيتش.

وفي هذا اللقاء تفوق الأسلوب الدفاعي الصلب على الطريقة الهجومية المباشرة، حيثُ نجح موراي في تحقيق الفوز بعد أن قلب تأخره مرتين في مواجهة منافسه الكندي الذي تأثر بإصابة في الساق في مباراة استمرت حوالي أربع ساعات ونصف. وبعد تعادل اللاعبين بمجموعتين لكل منهما، كسر موراي إرسال منافسه الكندي في الشوط الأول للمجموعة الفاصلة ثم استبد الغضب بالمصنف 13 راونيتش وحطم مضربه قبل أن يستسلم للهزيمة.

وتقدم موراي الذي خسر أربع مرات في نهائي البطولة (4 – صفر) في المجموعة الخامسة قبل أن يضمن وبكرة هائلة الصعود للنهائي للمرة الخامسة في ملبورن بارك ويتأهب للمواجهة الرابعة أمام ديوكوفيتش الذي فاز أمس في قبل النهائي على السويسري المخضرم روجر فيدرر واقترب خطوة من الفوز باللقب السادس في ملبورن بارك.