كتب محمد عراقى

مازالت مكاسب الأهلى من الفوز على الترجى التونسى فى رادس بنتيجة 2/1 تتوالى، بعدما صعد للمربع الذهبي للبطولة الإفريقية مصطدماً بالنجم الساحلى التونسى يوم الأحد القادم فى ذهاب دور نصف النهائى والمقرر إقامتها فى مدينة سوسة، على أن تقام مباراة العودة على ملعب برج العرب أحد أيام 20 أو 21 أو 22 أكتوبر القادم ، حيث حقق الأهلى مكاسب مادية ضخمة قابلة للزيادة خلال الفترة المقبلة.

ومن المقرر أن ينعش الإتحاد الإفريقى "الكاف" خزينة الأهلى بمبلغ 875 ألف دولار أي ما يعادل 17 مليون جنيه مصرى، بعد صعود الفريق للدور نصف النهائى، وهى نفس القيمة المادية التى سيحصل عليها باقى أندية المربع الذهبي، وهى النجم الساحلى التونسى والوداد المغربي واتحاد العاصمة الجزائرى ، ومن المتوقع أن ترتفع القيمة المادية التى سيحصل عليها الأهلى حال تخطيه عقبة النجم الساحلى وصعوده للمباراة النهائية ،حيث تنص لوائح الكاف على حصول البطل على مبلغ 2 مليون و500 الف دولار ،على أن يحصل صاحب المركز الثانى على مبلغ مليون و250 الف دولار.