أوضح مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، أسباب رحيل محمود عبد الرازق "شيكابالا" عن الفريق.

الزمالك أعلن قائمة الفريق الأولى للموسم المقبل، وأعلن عبر الموقع الرسمي أن قيد شيكبالا فيها، جاء لحفظ النادي فيه فقط لحين رحيله. (طالع التفاصيل)

مرتضى منصور قال في تصريحات تليفزيونية برنامج "ملعب الشاطر" على قناة المحور: "الناس تتهمني بأنني من أريد رحيل شيكابالا عن الفريق، وهذا الاتهام ظالم".

وأوضح "شيكابالا زارني في مكتبي ومعه اثنين من الوكلاء، وقال لي أنه يريد الانتقال لنادي الرائد السعودي".

مرتضى أتبع "خيرته بين كل العروض. الرائد السعودي، عرض تونسي، عرض آخر من السعودية أو أن يستمر مع الفريق، لكنه أخبرني بأنه جاء ليشكرني وأنه هو من يريد الرحيل".

رئيس الزمالك واصل "أمهلته 24 ساعة للتفكير، لكنه استقر على الرحيل في النهاية".

وأكمل "شيكابالا لعب كل مباريات الزمالك خلال الموسم المنقضي، وهذا يعني أنه غير مضطهد مثلما يقال، ولكن الحقيقة أنه في مشكلة سببها ممدوح عباس رئيس الزمالك الأسبق".

مرتضى أوضح "حين كان شيكابالا لاعبا في باوك اليوناني، ممدوح عباس قال له أن يهرب من النادي، وفي المقابل سيتحمل هو قيمة الغرامة الموقعة عليه، ولكن شيكابالا هرب ولم يدفع عباس الغرامة، ومن هنا وقع الجهاز المركزي للمحاسبات غرامة على شيكابالا قيمتها 9 مليون جنيه".

وواصل "حين انتقل شيكابالا لسبورتنج لشبونة ثم رحل، كان لابد أن يحصل النادي البرتغالي على مبلغ مالي يدفعها هو، لكننا كنا ندفعها نيابة عنه".

مرتضى استطرد "شيكابالا يريد أن يتزوج، لذلك فكر أن يلعب لمدة سنة في الخارج ليحصل على مبلغ مالي جيد يسدد منه الغرامات الموقعة عليه".

وأتم "إن أراد شيكابالا أن يعود للزمالك بعد هذا الموسم لختام مسيرته، أهلا به بكل تأكيد".

شيكابالا شارك مع الزمالك بالموسم المنقضي في 37 مباراة. سجل فيهم 6 أهداف وصنع 12 آخرين لزملائه.