نجح ألفارو موراتا مهاجم يوفنتوس في إنهاء صيامه التهديفي الذي دام لـ 20 مباراة متتالية وذلك بتسجيله لهدفين من ثلاثية فريقه بمرمى إنتر ميلان في ذهاب نصف نهائي كأس إيطاليا بالأمس.

وفشل المهاجم الإسباني الشاب في زيارة الشباك منذ هدفه الأخير في مرمى بولونيا في الدوري الإيطالي بتاريخ 4 أكتوبر 2015 حيث لعب بعدها 20 مباراة منهم 4 في دوري أبطال أوروبا ومباراتين في كأس إيطاليا و12 مباراة في الدوري الإيطالي فشل خلالهم جميعا بالتسجيل.

ولأكثر من1037 دقيقة لعب لم ينجح صاحب الـ 23 عاما في تسجيل أي أهداف ولكنه صنع 3 أهداف لزملائه خلال تلك الفترة.

وكانت التقارير تشير إلى قرب خروج موراتا من يوفنتوس بسبب تراجع مستواه وعدم تسجيله سوى ثلاثة أهداف فقط ليوفنتوس هذا الموسم ولكن أليجري أكد على ثقته في لاعبه الشاب المستمرة قبل أن يكافئه اللاعب بهدفين في مباراة اليربي بالأمس.

وإجمالا فقد لعب موراتا 28 مباراة هذا الموسم مع يوفنتوس سجل خلالهم 5 أهداف وقام بصناعة 5 أخرين لزملائه في كافة البطولات دوري وكأس ودوري أبطال أوروبا.