كشف مدرب نادي توتنهام الإنجليزي، ماوريسيو بوتشيتينو، الذي سبق له أن أشرف على الإدارة الفنية لنادي إسبانيول الإسباني، أن أفضل لاعب في العالم ونجم نادي برشلونة ليونيل ميسي كان "على بعد سنتيمتر واحد" من التوقيع للغريم الكتالوني إسبانيول. 

وقال بوتشيتنيو في تصريح أوردته صحيفة "دايلي ميل" البريطانية: "لا أحد يدري كيف تسير الأمور في كرة القدم، اللاعبون يكونون قاب قوسين من التوقيع مع ناد معين وتتغير مسار الأمور بشكل دراماتيكي لاحقا، وهذا ما حصل مع ليونيل ميسي الذي كان سيوقع مع إسبانيول عوض برشلونة عام 2004 ولكانت مسيرته اختلفت حينها".

وأوضح مدرب إسبانيول السابق: "هذا أمر أستطيع تأكيده، حينها كان ميسي في الـ17 من عمره، إلا أن برشلونة في هذا العام تحديدا أعطاه الفرصة الثمينة بالمشاركة في الكامب نو ولم نستطع التوقيع معه".

وجدير بالذكر أن ناديي برشلونة وإسبانيول يعتبران أحد أكبر الخصوم في إسبانيا، وذلك بسبب ولاء إسبانيول للعاصمة مدريد، رغم تواجدها في إقليم كتالونيا، الأمر الذي دفع بالكتالونيين إلى إطلاق لقب "الولد العاق" على هذا النادي.