(إفي): أكد الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لأتليتكو مدريد أن "التفاصيل" هي التي حسمت بطاقة التأهل إلى نصف نهائي كأس ملك إسبانيا لسلتا فيجو، بعد فوزه في إياب ربع النهائي على "الروخيبلانكوس" (2-3)، مشيرا إلى أن فريقه "لم يلعب بصورة سيئة" وصنع "الكثير" من الفرص.

وقال سيميوني، في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "لم نلعب بصورة سيئة، وصنعنا العديد من الفرص، ولكننا أخفقنا في التعامل مع تفاصيل المباراة. لابد من تهنئة المنافس على التأهل إلى نصف النهائي"، مشيدا بالأداء الذي قدمه أنخل كوريا في شوط المباراة الثاني.

وأوضح "كان نصب أعيننا، كالعادة، المنافسة بأفضل صورة ممكنة في مباراة اليوم، وقد كان. سعينا للفوز بالمباراة. لم تسر الأمور على نحو جيد لأنهم كانوا أفضل في هذه التفاصيل. سجلنا هدفين، وهم أحرزوا ثلاثة، وهي أمور ليست عادية، لا ينبغي أن نضعها جانبا".

وبسؤاله عما إذا كان سلتا فيجو أفضل من فريقه خلال الدقائق العشرين الأولى من عمر الشوط الثاني، أجاب "إنها آراء"، مشيرا "أعتقد أن المباراة كانت متكافئة، دائما ما كنا نسيطر على اللعب.. وهم كانوا أفضل على مستوى التفاصيل. رمية تماس، كرة قصيرة، هدف. تسديدة من خارج منطقة الجزاء، هدف. كرة ثابتة، هدف".

وأوضح "سنحت لكوريا فرصة لنتعادل بهدفين لكل فريق، في الشوط الثاني سنحت للوسيانو فرصة أو اثنتان محققتان وكذلك سنحت لساؤول فرصتان في الشوط الأول، فيما يتعلق بالتفاصيل، بالتأكيد هناك أمور يجب تحسينها".