أكد ديفيد لويز مدافع تشيلسي الإنجليزي أنه لا يحتاج إلى عملية جراحية في الركبة على الرغم من الآلام التي يعاني منها منذ إصابته بواسطة سيرجيو أجويرو في ديسمبر / كانون الأول الماضي.

ولا يزال مدافع تشيلسي يتلقى العلاج على مستوى ركبته اليمنى ، على الرغم من مرور أكثر من ثلاثة أشهر على الإصابة التي تعرض لها بعد التحام قوي مع المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو.

وحذر الجهاز الطبي للنادي اللندني من تفاقم الإصابة المزعجة التي يعاني منها المدافع الدولي البرازيلي ، فيما يرجح الأطباء أن الإصابة سوف تلتئم بالكامل في الصيف القادم مع خضوعه للراحة.

وسئل ديفيد لويز عن مواصلة اللعب رغم شعوره بالألم في ركبته وقال : “فترة التوقف الدولي تعطيني فرصة جيدة لإراحة ركبتي ، أشعر بالألم ولكن لا أحد يعرف مدى صعوبة التعامل مع ذلك”.

وتابع بقوله : “لن أحتاج إلى عملية جراحية في الصيف ولكن يجب أرتاح ، ليس ركبتي فحسب بل الجسد بالكامل ، لدينا طاقم طبي رائع وكانوا رائعين معي في كل مباراة وساعدوني كثيرا”.

وحول غيابه عن تصفيات كأس العالم ضد أوروجواي وباراجواي واضاف : “أشعر بخيبة آمل لعدم استدعائي ولكني احترم القرار ، أنا أحاول اللعب بانتظام وبذل قصارى جهدي للعودة إلى منتخب البرازيل ولا أجد تفسيراً لمواصلة استبعادي”.

تابع : مباريات اليوم – مباريات الغد – مباريات الأمس

جدول الإصابات

مقالات وتحليلات خاصة

موسوعة الفوائد الغذائية

الأخبار حسب النجوم

بنك الأرقام والإحصائيات

أهم جداول الترتيب والتصنيف

مقاطع فيديو لا تنسى

كنز المعلومات الرياضية

أساطير الرياضة

إنجازات وبطولات الأندية والمنتخبات

مواهب تحت المجهر

تابعنا على شبكات التواصل

اشترك بالنشرة الأسبوعية